أهم الأخبار


شآم المجد تقيم مهرجان التسوق الأول في الغوطة الشرقية

0000-00-00 00:00:00   ماذا قالت وسائل الإعلام عنا  16

مؤسسة دام برس الإعلامية كتبت :

 

دام برس: نور قاسم - سنال الخضر :

برعاية الدكتور عبد الله الغربي وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك أُقيمَ مهرجان التسوق الأول في الغوطة الشرقية ضمن بلدة كفر بطنا، بتنظيم من شركة شآم المجد لتنظيم المعارض والمؤتمرات.
شارك في المعرض حوالي 36 شركة قدمت منتجاتها بأسعار تنافسية بهدف دعم أهالي الغوطة الشرقية لشراء منتجاتهم في الفترة التي تسبق حلول شهر رمضان المبارك.
وفي تصريح صحفي لوزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك الدكتور عبد الله الغربي قال: "جاء هذا المعرض بعد حوالي شهر من التحرير، وكان هنالك مشاركة كبيرة من التجار، وغرفة تجارة ريف دمشق والمؤسسة السورية للتجارة، وكما رأينا إقبال جماهيري كبير إلى المعرض"
وأشار د. الغربي أن الأسعار في المعرض أقل من جملة الجملة، لافتاً بأن هذا الاحتفال الجماهيري جاء عشية الاحتفال بذكرى عيد الشهداء.


من جهته السيد نبراس مجركش منظم الحفل قال:" نحن شركة شآم المجد لتنظيم المعارض والمؤتمرات، قمنا بتنظيم هذا المهرجان الذي يُعتبر بدايةً لمهرجانات أُخرى في مناطق محررة في الغوطة الشرقية وفي مناطق أُخرى بريف دمشق".

من جهته إمام جامع المدينة في كفربطنا قال نحن مع الدكتور بشار الأسد بقيادته الحكيمة، موجهاً تحية إلى الجيش العربي السوري وأضاف:  "الجيش يحرر ونحن نعمر، هذه أرضنا وشعبنا وسيكون النصر حليفنا" .

وكان هنالك العديد من الشركات المشاركة في المعرض ومنها شركة معدنلي وفي تصريح للمدير العام السيد محمد خير معدنلي قال: "نحن شعارنا في الشركة كل حبة بقلبها محبة، وهذا ما نودّ إيصاله سواء من خلال مشاركتنا الآن في معرض حلب الدولي أو في مهرجان السوق الأول في الغوطة الشرقية، وأريد القول أن مشاركتنا في مهرجان الغوطة الشرقية لندعم أهالينا في الغوطة الشرقية".
وأشار معدنلي أن أهم رسالة لمشاركتهم من خلال المهرجان سواء إلى العالم العربي والغربي على السواء بأن سورية بدأت تتعافى اقتصادياً وستنهض من جديد، موجهاً تحية إلى الجيش العربي السوري متمنياً المزيد من الانتصارات.

من جانبه السيد أحمد مشنوق مدير شركة بيبي شيك أشار بأن هنالك إقبال جيد على المعرض متمنياً أن تبقى سورية دائماً مكللة بالانتصارات، مشيراً بأن مشاركتهم لدعم عائلات الغوطة الشرقية قبل حلول شهر رمضان، موجها تحية إلى الجيش وقائد الجيش.

بدوره السيد علاء مصطفى مدير مبيعات في شركة روز ميري أشار بأن الهدف من المشاركة لتشجيع الصناعة السورية في المناطق التي تحررت بجهود الجيش العربي السوري.

بدورها المشاركة وداد حوران من شركة سيدي هشام قالت "هذا أول مهرجان تسوقي بعد تحرير الغوطة الشرقية ونحن سعداء به، وهذا دافع معنوي كبير للأهالي المتواجدين في هذا المهرجان واقامته في هذا الوقت الذي تزامن بانتصارات الجيش العربي السوري ونتمنى التوفيق لكل المشاركين في هذا المهرجان".