ترجل الفارس الشامي عن جواده .. وداعاً أبو صياح    |    الرئيس الأسد يستقبل قداسة الكاثوليكوس للأرمن الأرثوذكس ل "بيت كيليكيا"    |    المهندس عماد خميس يزور أحد تشكيلات الجيش العاملة في حلب    |    بنود الإتفاق الخاصة بالحل السياسي للأزمة السورية    |    ما علاقة حمى ترامب .. بالاتفاق الروسي تركي    |    بتوجيه من الرئيس الأسد.. وفد حكومي برئاسة المهندس عماد خميس يزور حلب للإرتقاء بالواقع الخدمي والإقتصادي في المحافظة.    |    عشرات الشهداء في سلسلة تفجيرات إرهابية تضرب بغداد    |    أبرز الأحداث الرياضيّة في عام 2016 ... بانوراما    |    التسويات في عام 2016 مفتاح خير للسوريين - بانوراما    |    عام 2016 بدأ بالنصر المتتالي وانتهى بالعطش .. بانوراما    |    تفجيران انتحاريان وسط بغداد وداعش يتبنى    |    وليد المعلم وعلي مملوك في زيارة لطهران لبحث آخر المستجدات    |    تشوركين: مجلس الأمن يصوّت اليوم على مشروع قرار يضمن وقف اطلاق النار في سورية    |    تنظيم داعش الإرهابي يقطع المياه عن مدينة حلب    |    بوتين: لن نطرد أي شخص رداً على الخطوة الأمريكية

ناجي عبيد .. مئة عام من العطاء والأن وحيداً !!

عندما نكون في حضرة الذاكرة لابد أن يكون للحديث نكهة مشبعة بالحنين والتفاصيل والتناغم الذي يملأ أرواحنا بالدهشة والشغف هو إنسان بسيط عاصر أجيال عدة مشغول بهم الوطن دائم التفكير بقضايا الإنسان الذي تسكن في داخلهم هو العاشق لريشته وألوانه والحائز على بطولات عدة واوسمة استحقاق من الرئيسين الراحلين حافظ الأسد وجمال عبد الناصر الفنان التشكيلي محمد ناجي عبيد.
شآم نيوز - خاص
نبراس مجركش
هو فنان تشكيلي زاول عدة مهن وقال: كنت فيها تقريبا اول شخص ومنها عمل الصحافة ورياضة وأستاذ تربية فنية وخطاط في مجلة الشعب وأخيرا الرسم وهي المهنة التي وجدت نفسي فيها وحصلت على المرتبة الثانية في سورية من وزارة الدفاع عندما كنت اعمل فيها أرى وجودي في العمل الفني وخدمتي لوطني
وتحدث أيضا أنه اتجه نحو الرسم وتخصص فيه وقال: أنا مثل كمثل اي فنان عربي متأثرين ثقافيا بالفن الغربي وأوروبا بدءآ من عصر النهضة حتى هذه اللحظة جرت في أوروبا تغيرات كثيرة في عالم الرسم من الكلاسيك إلى الرومنسية والانطباعية الواقعية وتجديد وانا مررت بكل المراحل ولكن لم أخذ الفن الغربي شيئا أساسي بل أعطيت اهتمامي إلى الفن العربي في سورية بالذات وعلى هذا الأساس اعتبر نفسي أملك شهرة في أوروبا أكثر من العالم العربي لأن العالم العربي يتأثر بماياتيه كن الغرب وتكون أشياء منسوخة ومنقولة وتكون بعيدة كل البعد عن الثقافة العربية لأن تصل إلى العالمية
وحول رأيه بالرسم المحلي أو بمعنى آخر الرسم الشعبي كما يقال عبر عن أسفه لما يرى من رسامين قد عملوا على الفن الشعبي مع أن مجالاته متعددة كالقصص الشعبية وزير سالم وعنترة وسفينة نوح ومن باب المعيشة رأيت أن أعمل على هذا الفن 
لأنه مطلوب من جميع السواح وانا غيرت أشكال كثيرة وعدلت عليها ووضعت بصمة ناجي عبيد عليها.
وأضاف نظرا لظروف المعيشة المحيطة من حولي افرح عندما يأتي شخص ويسأل عن محل ناجي عبيد ويشتري مني عمل من أعمالي. 
فهناك علاقة روحية بينه وبين لوحاته فكل لوحة منها تشكل جزء هام من حياته وخاصة المرحلة الأخيرة التي جعل الفن العربي في سورية أن يدخل بأعماله الكتابة العربية كديكور والتزين وانا استعمل فيها الشكل الأساسي.
وعن الوقت الذي يحتاجه لرسم لوحة قال إن كانت تجارية 3 لوحات يومية, أما اللوحة الفنية الخاصة العلمية تحتاج إلى شهر أو سنة وأحاول أن ارسم فيها شيئا من الثقافة العربية ويكون مبسط ليصل إلى جميع الناس. 
ومقارنة بعصر التكنولوجيا والتطور الذي تشهده سورية اليوم قال: العمل الفني يقوم بطرح الجديد واللوحة أكثر انتشارا في العالم ونستطيع أن ننتج منها أشياء كثيرة ويصعب علينا التميز بين عمل فنان وآخر.
لأن لكل فنان روحه الخاصة باللوحة لكن الأعمال الفنية البعيدة عن الفن وتقديمها بشكل آخر للناس بطريقة النقل عن شخص آخر هذا لايعتبر فن.
وعن الفن الجدد تحدث لنا أنه إذا دعي إلى أي معرض شبابي لن يحضر لعدم وجود مستويات فنية لأن تعليم لدينا يعتمد على الفن الغربي فالفنان يعتمد على صلته خارج 
مرسمه ويؤمن مبيع لوحاته ويروج لها .
وأشار إلى أنه لايوجد شيء أو شخص دائم لأن كل شيء متغير ومتقلب وكما يقال : كل من عليها فان يكفيني أن أقف صباحا أمام المرآة وأقول أن موجود.
والناس التي تخلت عني هذه عقيدة الإنسان المعايدة الشر والغدر والنكران والأشياء الضارة طبيعة لدى الإنسان, وعندما أريد ان أكون فنانا سوريا يجب أن أكون ابن سورية الراقية.
وأضاف في الفترة الأخيرة حالتي كانت سيئة وكنت على وشك الموت وانا بطريقي للمشفى اعتذرت لزوجتي لاني اتعبتها معي ولكن داخلي روح قوية لأن مناضل في سبيل قضية .
والنضال ليس لفظ في حالة ضعف هي حالة وجدانية على أعلى مستوى الروح والنفس انا مناضل لاعمل شيء جديد.
وفي الختام وجه وصية للشباب: "أعمل لهدف في حياتك واعمل بحب لأن البلد بحاجة لك في هذا الوقت".
وفي نهاية لقاء شآم نيوز لهذا الفنان المناضل قام بطلب أخير منّا وقال:
 أريد أن تصور جميع لوحاتي التي رسمتها في كل المراحل.
 
2016-03-04, 29:01