أخبار هامة
سياسة: إنجه يعترف بخسارته في الانتخابات التركية        محليات: إصدار أسماء ناجحي الدفعة الثانية بمسابقة التربية مطلع تموز        ميداني: وحدات الجيش تفشل هجوم إرهابي بريف حماه        سياسة: قوات امريكية تنقل عنصار ل"داعش" الى قاعدتها في سورية        محليات: قبول طلبات تعادل الشهادات الجامعية غير السورية        محليات: مسابقة لعاملين من الفئة الثانية في مشفى جراحة القلب بدمشق        ميداني: 1800 كم مربع في ريف دير الزور بيد الجيش السوري        سياسة: الأسد طوق القاعدة الأمريكية في سورية        منوعات: حمض نووي يجعل الحياة أبدية        منوعات: كومبيوتر بحجم حبة الأرز        ميداني: خسائر كبيرة بهجوم للنصرة في درعا        سياسة: الأخبار اللبنانية: الجيش السوري الى الحدود        سياسة: سيناريو غربي جديد يتحضر في سورية        محليات: مشاريع كبرى لتعجيل خطوات إعادة الإعمار        سياسة: مباحثات روسية أردنية حول الجنوب السوري        سياسة: الارهابيين يصورون مشاهد ملفقة لإتهام سورية وروسيا        سياسة: الأردن لن يستقبل مزيدا من اللاجئيين السوريين        منوعات: الإخبارية السورية تمنع فنانة من الظهور على شاشتها بسبب “لون شعرها”        منوعات: بالصور..ميلانيا ترامب ترتدي قميص يثير موجة من الانتقادات        منوعات: من هي أول امرأة قادت السيارة في السعودية !!       

خاض فك الحصار عن دير الزور واستشهد في الغوطة..

تتوالى قوافل الشهداء في سورية ولأن المعركة مختلفة والأرض غالية ستدفع الأرواح ثمناً لدحر الإرهاب فقد استشهد قائد مجموعات درع قمحانة (أحمد نبهان) الملقب بـ (شبل النمر) في قوات العميد سهيل الحسن الملقب بـ (النمر) بعد أن أصيب إصابة بليغة أمس الأحد خلال المعارك التي بدأت في الغوطة الشرقية.

تعود أصول الشهيد إلى قرية قمحانة في ريف حماه الشمالي والتي قدمت الكثير من الشهداء خلال معارك الدفاع عن الأرض في مناطق متعددة والشهيد نبهان صديق الشهيد عصام زهر الدين وهو من الأبطال الذين فكوا الحصار عن مطار دير الزور.

يذكر أنه اقتحم الجيش العربي السوري صباح أمس الأحد مواقع تنظيم "جبهة النصرة" الارهابي في الغوطة الشرقية من عدة محاور وقد تمكن الجيش السوري من التقدم مسافة ١٨٠٠ متر وسيطر على تل فرزات وحوش الصالحية وبذلك يتمكن من تطويق النشابية.

الوطن غالي وعزيز ولن تكون نتائج المعركة مرضية فالجميع سيخسر ولكن هناك من يخسر رافع الرأس وهناك من يخسر بذل وانهزام.. الرحمة للشهيد القائد والصبر والسلوان لذويه..

شآم نيوز – ميداني

مروة البطة

شارك القصة

أخبار ذات صلة