أخبار هامة
منوعات: احذروا من لعبة " الحوت الأزرق "        منوعات: ترامب ضحية مكالمة هاتفية        سياسة: واشنطن تسعى لإثارة القلق بين الشعب والسلطة        سياسة: "لهيب السماء" يشعل الأرض المصرية        منوعات: نسور قاسيون يلتقون مع الفرق في آخر مبارياتهم الودية بالنمسا        سياسة: قوات العراق تؤمن حدودها بطرق متقدمة مع سورية        منوعات: عروس "داعش" في سورية مع ثلاثة من أبنائها        ميداني: حملة اعتقالات في "قسد"        سياسة: تصريحات ترامب تدفع السفير للاستقالة        سياسة: البنتاغون يدرس عواقب سحب قواته من ألمانيا        محليات: وفد طبي حلبي في دير الزور        سياسة: هذا البلد سيمنح الجنسية للمخنثين        منوعات: المغنية ميس حرب تغني على مسرح عمان        منوعات: الرحباني: بماذا وصف الرئيس الأسد        سياسة: أمريكا تتهم يانغ ببرنامجها الصاروخي        سياسة: الأمم المتحدة تدعو لوقف القتال في الجنوب السوري        ميداني: بلدات ريف درعا إلى حضن الوطن دون قتال        سياسة: ترامب يلمّح لاحتمال رفع العقوبات عن روسيا        منوعات: أيمن زيدان برسالة مؤثرة من أمام منزله المهدّم        سياسة: مجلس الأمن: المجموعات المسلحة يجب أن تغادر منطقة فصل الجولان       

نفضوا غُبار الخوف والجوع وخرجوا إلى الأمان المنتظر

أمنت  وحدات الجيش العربي السوري  خروج عدد من العائلات المحتجزة لدى التنظيمات الارهابية في الغوطة الشرقية عبر الممر الآمن في مخيم الوافدين تمهيدا لنقلهم الى مراكز الاقامة المؤءقتة بريف دمشق.

حيث أن  عشرات المدنيين معظمهم من النساء والأطفال وكبار السن بينهم مرضى وصلوا صباح اليوم عبر الممر الآمن إلى مخيم الوافدين بعد تأمينهم من قبل وحدات الجيش العربي السوري.وسيتم نقل العائلات عبر سيارات النقل العامة وسيارات الإسعاف إلى مراكز الاقامة المؤقتة لاستقبالهم بعد تزويدها وتجهيزها بمستلزمات الاقامة والرعاية الصحية.

وعبرالأهالي عن فرحتهم بخروجهم من جحيم التنظيمات الارهابية التي كانت تحتجزهم في الغوطة الشرقية حيث عانوا الذل والجوع والاعتداءات اليومية من قبل الإرهابيين. وانهم كانوا بانتظار وصول الجيش العربي السوري إليهم لأنه أمانهم الوحيد.

وأكد الأهالي الخارجون اليوم من تبقى من الأهالي الذين تتخذهم التنظيمات الارهابية دروعا بشرية إلى كسر حاجز الخوف  في وجه الإرهابيين والوصول إلى اقرب نقطة للجيش العربي السوري او للمرات الإنسانية حتى يؤمنوا على حياتهم وأطفالهم.

وتمكنت وحدات الجيش أمس من تأمين خروج عدد من العائلات المحتجزة لدى التنظيمات الارهابية على محور مديرا.

وتستمر عمليات الجيش في عمق الغوطة حيث تمكنت أمس من السيطرة على كامل منطقة الإفتريس واليوم تتابع قواته التقدم حيث سيطر على عدد من الأبنية والمزارع شرق وجنوب بلدة جسرين بعد مواجهات مع المجموعات المسلحة المتمركزة في المدينة .

شآم نيوز-ميداني

هلا الصمادي

شارك القصة

 

 

 

أخبار ذات صلة