أخبار هامة
سياسة: المحكمة العليا الإسرائيلية تشرعن قتل المتظاهرين في غزة        سياسة: ضبط 30 مليون دولار في منازل رئيس وزراء ماليزيا السابق        سياسة: الصين تحث واشنطن وبيونغ يانغ على الصبر        سياسة: الدفاع الروسية تدحض إدعائات إسقاط رحلة MH17        سياسة: طهران: لم نقرر بعد ما إذا كنا سنبقى ملتزمين بالاتفاق النووي أم لا        سياسة: بوتين: روسيا تأسف على إلغاء القمة الأمريكية الكورية        سياسة: الخارجية التركية: وفد أمريكي يجري مشاورات اليوم في تركيا بخصوص منبج السورية        سياسة: دمشق الدفاعات الجوية للجيش السوري تتصدى لعدوان على مطار الضبعة في ريف حمص        سياسة: استئناف الرحلات الجوية بين اللاذقية السورية وإمارة الشارقة        سياسة: بوغدانوف: هناك حكومة شرعية في سوريا وهي تتخذ القرار بشأن من سيساعدها في محاربة الإرهاب        سياسة: بوغدانوف: أعتقد أن ملفي سوريا ونووي إيران سيكونان على جدول أعمال بوتين وماكرون اليوم في سان بطرسبورغ        سياسة: بوغدانوف: دمشق بصدد تحديد ممثليها في اللجنة الدستورية        سياسة: خامنئي يعلن شروط إيران لمواصلة الاتفاق النووي        سياسة: الرئيس الأسد: يدعو إلى وقف دعم الإرهاب والبدء بالعملية السياسية        سياسة: المقداد: انسحاب أو بقاء القوات الحليفة شأن سوري غير قابل للنقاش        سياسة: الأركان الروسية: الجيش السوري ينهي عملياته في ضواحي دمشق        محليات: محافظ حمص طلال البرازي: المحافظة مستعدة لتقديم الدعم لتطوير وتشجيع العمل التعاوني        سياسة: منذر منذر خلال جلسة لمجلس الأمن: بعض الحكومات تتعامل مع مسألة "حماية المدنيين" بانتقائية وتستغل الموضوع بأسلوب أناني رخيص لخدمة أهدافها السياسية وذريعة للتدخل في شؤون الدول الأخرى        سياسة: منذر منذر : حماية المدنيين مسؤولية تقع على عاتق الدولة المعنية وحكوماتها ومؤسساتها باعتبارها السلطة المخولة بذلك        سياسة: روسيا: مطالبة الولايات المتحدة سحب القوات الايرانية من سورية غير قانوني       

قتلت زوجها بصفة أمنية!!

لطاما حول البعض تشويه صورة الجهات الأمنية واتهامهم بالخطف والابتزاز ليكون واضحاً للعالم بان هناك انفلات أمني خلال الحرب التي تعاني منها سورية منذ سنوات .

وهذا مافعلته  المدعوة «ا ا »  عندما  قتلت زوجها المدعو «ف م»  وذلك بالاتفاق مع عنصرين من اللجان الشعبية، يدعى الأول «م ز» وكانت قد وعدته بالزواج بعد نتفيذ العملية، فيما يدعى الثاني «ع رم."

وبعدا الاتفاق والتخطيط قام عنصرا اللجان الشعبية باستدراج المغدور من منزله وضربه بأداة حادة بمساعدة زوجته مما ادى إلى كسر في الأنف والرأس وبعدها أطلقوا عليه طلقتين وقاموا  برميه بقبو بناء مهجور وولتأكد من مقتله عادوا مرة اخرى ورموه ب3طلقات.

لتفي زوجة المغدور وعدها ووتزوج من المدعو (م ز) وإعطاء مبالغ مالية للجناة قد اتفقوا عليه مسبقاً ولتخفي المدعوة (أأ) آثار جريمتها ادعت بان احدى الجهات الأمنية اقتادت زوجها إلى مكان مجهول إلا أن المحامي الوكيل عن العائلة تأكد بان المغدور غير موجود في أي جهة أمنية..

. وبعدها تم التحقيق مع «ا» بخصوص العقارات المسجلة باسمها والتي قال أنها اشترتها من مال المغدور، خاصة وأنه كان من المفترض أن تكون جميع الأملاك للمغدور.بعد التحريات تم إلقاء القبض على الجناة وتقديمهم للقضاء لينالوا جزاءهم العادل

 

شآم نيوز- حوادث

هلا الصمادي

شارك القصة 

أخبار ذات صلة