أخبار هامة
سياسة: حازم قرفول حاكم مصرف سوريا: نؤكد على ضرورة اعتماد دور رقابي سليم على عمل المصارف بما يتوافق مع المعايير الرقابية الدولية.        سياسة: إصابة فلسطينيين خلال اقتحام قوات الاحتلال بلعا وكفر قدوم بالضفة        منوعات: احذروا من لعبة " الحوت الأزرق "        منوعات: ترامب ضحية مكالمة هاتفية        سياسة: واشنطن تسعى لإثارة القلق بين الشعب والسلطة        سياسة: "لهيب السماء" يشعل الأرض المصرية        منوعات: نسور قاسيون يلتقون مع الفرق في آخر مبارياتهم الودية بالنمسا        سياسة: قوات العراق تؤمن حدودها بطرق متقدمة مع سورية        منوعات: عروس "داعش" في سورية مع ثلاثة من أبنائها        ميداني: حملة اعتقالات في "قسد"        سياسة: تصريحات ترامب تدفع السفير للاستقالة        سياسة: البنتاغون يدرس عواقب سحب قواته من ألمانيا        محليات: وفد طبي حلبي في دير الزور        سياسة: هذا البلد سيمنح الجنسية للمخنثين        منوعات: المغنية ميس حرب تغني على مسرح عمان        منوعات: الرحباني: بماذا وصف الرئيس الأسد        سياسة: أمريكا تتهم يانغ ببرنامجها الصاروخي        سياسة: الأمم المتحدة تدعو لوقف القتال في الجنوب السوري        ميداني: بلدات ريف درعا إلى حضن الوطن دون قتال        سياسة: ترامب يلمّح لاحتمال رفع العقوبات عن روسيا       

عندما تغضب السماء على الارهاب هكذا تكون النتائج..

الجميع يتمنى الخير وخاصة الأمطار التي تروي العباد قبل الأرض وتحيي الأرواح قبل المحاصيل ولكن لا أحد يتمنى الأذية.

فقد حملت أمطار نيسان الغزيرة التي هطلت على العاصمة دمشق أطنانا من الأتربة والنفايات لتكشف ضعف شبكة الصرف الصحي والنظافة بحي وادي سفيرة بركن الدين بالاضافة إلى حجم الأضرار المادية التي خلفتها تلك الأمطار.

وفي السيق ذاته كأن السماء أبت أن تنزل الأمطار إلا بترحيل المسلحين والارهاب عن دمشق فيذكر أن مثل تلك الأمطار لم يهطل في فصل الشتاء حتى.. لكم التعليق وهذه النتائج...

شآم نيوز – محليات

مروة البطة

شارك القصة

أخبار ذات صلة