ما حقيقة حجز أموال مستثمرين كويتيين ومصريين في سورية؟

2019-03-20 00:00:00   محليات115

بعدما تداولت بعض الصحف و المواقع الإلكترونية نقلاً عن موقع الاقتصادي بتاريخ 18-3-2019 عن قيام وزارة المالية بالحجز على أموال مستثمرين كويتيين ومصريين بسبب ارتكاب مخالفة التصدير تهريباً لبضائع وصلت غراماتها إلى 1.3 مليار ليرة سورية، بالإضافة إلى ذكر أسماء مستثمرين وموظفين منهم السادة مرزوق الخرافي والسيد محمود عبد الخالق النوري وآخرين..

أكدت شركة الفيحاء الجديدة في بيان توضيحي حصل موقع شآم نيوز على نسخة منه: أن اجراءات رفع الحجز بدأت ومن المتوقع رفع الحجز في الأيام القليلة القادمة بعد التحقيق والتأكد من كافة المعلومات و الوثائق.

موضحة أن الواقعة التي وردت في الخبر الصحفي تعود إلى شركة كيوان للاستثمار السياحي وهي شركة مساهمة سورية تعرّضت لقضية تزوير من أحد الأشخاص عام 2017 وذلك عن طريق استغلاله واستخدامه اسم الشركة كغطاء وقيامه بتهريب بضاعة خارج البلد، حينها باشرت شركة كيوان برفع قضيّة بحقّ المخالف.

و من هنا نُعلم أن شركة الفيحاء الجديدة المالكة لمشروع بارك ريزيدنس في يعفور ليس لها أي علاقة أو صلة بهذا الحجز، والقرار معنية به شركة كيوان للاستثمار السياحي المساهمة والمطورة لمشروع فندق كيوان السياحي التي تواجه قضية التزوير التي ذكرناها سابقاً من عام 2017 ومستمرة حتى الآن في القضاء السوري.

وأعلنت الشركة أن السيد محمود عبد الخالق النوري والذي هو رئيس مجلس إدارة شركة الفيحاء الجديدة ورئيس لجنة المستثمرين الكويتيين في سورية بالإضافة إلى كونه وزير مالية سابق، والسيد أشرف جمال الدين وريده مدير عام الشركة، كانا قد انسحبا من شركة كيوان للاستثمار السياحي منذ عام 2015 كلّياً و لا تربطهما أية صلة بهذه الشركة منذ ذلك التاريخ.

 

شآم نيوز

 


أخبار ذات صلة