أهم الأخبار


صناعة "البروكار" السورية التي اختارتها الملكة إليزابيث الثانية

2019-02-11 00:00:00   مهن يدوية  140

عرفت المدن السورية صناعة النسيج منذ القدم، وأنتجت الكتان والقطن والصوف والشعر والحرير بسبب وفرة المواد الخام النباتية والحيوانية وبراعة حرفييها..

 وقد اشتهرت دمشق بنسيج الأقمشة الفاخرة كالبروكار والدامسكو والأغباني والكشمير والعبي والتربيط والشراشف والشالات ومعظمها من القطن أو الحرير البلدي.

وفي خزائن قاعة الأزياء الشعبية بقصر العظم الدمشقي الشهير تعرض الكثير من النماذج المتنوعة من التطريز اليدوي على أثواب وسراويل وصدريات ومحارم وقبعات وأكياس تبغ ونقود وكل هذه النماذج أخذت من مناطق مختلفة من سورية. وتعود صناعة البروكار إلى نحو ثلاثة قرون في دمشق وحلب كبرى المدن السورية اللتين تخصصتا بالبروكار الحريري ذي الخيوط الذهبية والفضية والمقصبة وذي الرسوم والتزيينات الفريدة وقد أتت على هذه الصناعة فترات انقرضت فيها لعدم توفر المواد الأولية أو لعدم توفر اليد العاملة الخبيرة بسبب الحروب والأزمات التي كانت تلم بهذه البلاد فتأخذ عمالها للحرب فتموت أسواقها... وقد جددت هذه الصناعة منذ حوالي عام 1935م.

ومن المعروف أن الملكة إليزابيث الثانية الإنكليزية ارتدت سنة 1954 فستانا عربيا من البروكار السوري اسمه (لوف بيرد ديزايم) قامت الحكومة السورية آنذاك بإهدائه لبريطانيا بمناسبة تتويج الملكة.

وتختلف أنواع البروكار باختلاف العناصر المستعملة مع الحرير فمنها ما هو عادي إلا أنه ملون، وتختلف الألوان حسب الأذواق وبالتالي حسب الطلب وهذا الطلب يختلف من دولة لأخرى، فالألمان مثلا يفضلون اللون الأزرق البروسي بينما يفضل السويديون الزهر الفاتح, أما الأمريكان فيميلون إلى الألوان الرمادية.. ومن البروكار ما هو مقصب بخيوط ذهبية أو فضية تستخدم في تحديد الرسوم والأشكال التزيينية للثوب. وتتنوع المواضيع المرسومة التي يبتكرها الحرفيون على أقمشة البروكار حيث يرسمون بعض الصور الآدمية أو النباتية أو الحيوانية، وتبدو عملية تنفيذ الرسم على البروكار معقدة إذ ترتكز على أعمال دقيقة, حيث يرسم الشكل أولا على ورق ميليمتري على أن لا يتجاوز عرضه 5 سم في حالة نسجه على نول الـ400 سنارة ويتكرر الشكل كل 5 سم, ويطبق هذا الرسم - كما يقول الحرفي الدمشقي أبو محمد - على :(ألواح كرتونية تكون على أعلى النول وهذا ما يسمّى الجاكار, وهي متحركة بصورة أن حركتها مرتبطة بسنانير, والمهم هو معرفة عدد الثقوب التي تشغل السنتمتر مربع, فعندما يدار النول فإن المكوك الخاص بالخيوط العادية يمر كالمعتاد بين الطيقان على اختلاف أنواعها, أما المكوك الخاص بالخيوط الذهبية فإن مروره يرفع سنارات لعدد الثقوب وهكذا حتى يتم الشكل ثم يتكرر العمل كلما تكرر الشكل).

 

شآم نيوز

 





تاريخ الانطلاق

وقت الانطلاق





تاريخ العودة


وقت العودة